ترجمة/Translate

||

الخميس، 6 سبتمبر، 2012

الحرب العالميّـــــة الثانيّــة : الدرس الثاني ...... يتبع

تشكل المحور
* تشكّل المحور بسبب توتر العلاقات بين إيطاليا وكل من بريطانيا وفرنسا بسبب احتلال إيطاليالإثيوبيا، بالإضافة إلى عوامل أخرى منها التشابه الأيديولوجي بين النازية و الفاشية ، وحاجة الدولتين إلى التوسع الخارجي لامتصاص الزيادة السكانية

* ووردت كلمة المحور في خطاب لموسوليني في نوفمبر 1936، وفي نفس الشهر وقعت إيطاليا واليابان وألمانيا معاهدة ضد الشيوعية ، ثم تطورت عام 1939 إلى تحالف سياسي وعسكري كامل عرف باسم محور روما - برلين، ونص على توسع إيطاليا في البحرالمتوسط وتوسع ألمانيا في وسط وشرقي أوروبا .

* ثم بدأت عملية استقطاب دولي سريع في تلك الفترة بين معسكري المحور والحلفاء فانضمت اليابان ثم المجر و بلغاريا و رومانيا و تشيكوسلوفاكيا و كرواتيا إلى المحور، أما الحلفاء فكان يأتي في مقدمتهم بريطانيا وفرنسا

* اليابان *
* بعد أن قامت اليابان في سنة 1931 بعمليات عسكرية محظورة فى الصين وبعد انتشار تقرير عن تلك العمليات لغزو اليابان لمنشوريا ، اتخذت عصبة الأمم نتيجة لهذا ( سنة 1933 ) قراراً بمناداة اليابان إلى الإنسحاب من منشوريا ، وفور هذا أعلنت اليابان إنسحابها من العصبة ! ، وضمّت اليابان الإقليم إليها ليصبح ولاية يابانية تحت إسم مانشوكو ، وخوفاً من الصراع بين الأعضاء ، لم تتخذ العصبة أي قرار لمنع اليابان !

* أثناء ذلك ، اتخذت اليابان عدة عمليات عسكرية لإسقاط الصين تماماً ، وعملت على توسيع إمبراطورية اليابان إلى شمال آسيا ، و مجموعة الجزر الغنية شمال غرب الباسيفيك ( المحيط الهادي).

* أمريكا *
وإدخالها الحرب عن طريق اليابان

* سيطرت القوات اليابانية في 7 يوليو عام1937 على جسرماركو بولو بالقرب من العاصمة الصينية بكين ، وفي ديسمبرمن العام 1941 هاجمت اليابان الأسطول الأمريكي في المحيط الهادي في ميناء بيرل هاربر وأغرقوا كثيراً من قطعه ، وذلك بسبب قيام أمريكا في عهد الرئيس فرانكلين روزفلت بفرض حظر بترولي على اليابان ومنع تصدير الحديد إليها تعاطفا مع حلفائها التقليديين البريطانيين والروس .

* وقامت اليابان بغزو دول جنوب شرق أسيا ، حيث سيطرت على كل من ماليزيا و إندونيسيا وسنغافورة و الفلبين في محاولة منها للسيطرة على حقول النفط ، كما خضعت كوريا و تايوان للاحتلال الياباني أيضاً وقد تزامن ذلك مع قصف اليابان لـ بيرل هاربر في ديسمبر 1941 وقام اليابانيون أيضاً بغزوغينيا الجديدة و جزر سليمان في المحيط الهادي . ثم قررت اليابان توسيع إمبراطوريته المنطقة أوسع في آسيا ، و فعلت هذا ببساطة وسرعة ، ولم تلقِ أي مقاومة تذكر وبعد الهجوم الياباني على بيرل هاربر أعلنت أميركا الحرب على دول المحور .

* الأمر الذي جعل هتلر يقرر اجتياح روسيا بأي ثمن واحتلال القوقاز والانطلاق من شمال إفريقيا لاحتلال قناة السويس والخليج العربي و إيران لحرمان بريطانيا من النفط والموارد الأساسية لها وإجبارها على عقد سلام .
* ثم قامت اليابان بتحصين حدودها ومناطقها ضد هجوم معاكس من أمريكا ! ، ووقتها استمتعت بسلام مؤقت نتيجة للحالة الراهنة ، إلا أنه بعد تجرأها على بيرل هاربر تدخلت الولايات المتحدة الأمريكية في الحرب ، عاكسةً التيار تماماً ، وموازنة كفة الميزان مع الحلفاء ، ضد ألمانيا !

* بريطانيا *
* الصراعات المرة ، والدمار الفادح ، التي عاشتهما القوات البريطانية و الفرنسية في الحرب العالمية الأولى ، رسّخت عند قادتها روح دفاعية بحتة ، وحب لحصارخطوط الدفاع لإسقاط الألمان، و أرسوا إيمانهم على عصبة الأمم المتحدة ، وأهمل كلا البلدين التسليح العسكري، على الجِهة الأُخرى ، قاسى الألمان بشدّة من الخسارة الفادحة بعد الحرب العالمية الأولى ، فاتخذوا القوة منهجاً لكسر جدران العدو وتأكيد القدرات ، و إنشاء طائرات سريعة وقوية الضرب و قوات كذلك ، و اعتمدوا سياسة الحرب الخاطفة . بسبب خلع أسلحتهم في المرة الأولى ، ارتاحوا من الأسلحة الآيلة للانتهاء ، واستطاعوا دعم قواتهم بأقسى الأسلحة الحديثة . ونتيجة لذلك أفلحت القوات الألمانية بنجاحات أسطورية !


* بعد أقل من شهر من سقوط بولندا وإنهاء فصل من السكون ( لُقب بالحرب المخادعة Phony War ) ، والتي استمرت إلى ابريل1940 . مسقطاً أهمية الحلفاء !، و مُهاجمة الألمان بعد ذلك للدنمارك والنرويج محتلة إياهما بسرعة . وفي مايو صدم الجبهة الغربية بهجوم مفاجئ بكل قوته ، وفي 6 أسابيع ، إنسحبت القوات البريطانية من القارة ، كما استسلمت القوات الفرنسية ! سرعة الأحداث ، فاجأت هتلر نفسه ، والذي لك يكن مستعداً لكل هذه النجاحات في احتلال الجزرالبريطانية .


* جمع البريطانيون قواتهم من جميع الجزر، فاجتمع طيارون شجعان من الطيران الملكي ، وهزموا هتلر هزيمةً بسيطة ، إلا انها منعته من دخول الجزيرة البريطانية !

* فرنسا *
* قامت فرنسا بإنشاء حلف مع الإتحاد السوفيتي بحجة الخطر الألماني القادم ، و أعاد هتلر تسليح رينلاند سنة 1936، إحتياطاً لما قد يحدث لألمانيا ، بطبيعة الحال ، كانت فرنسا و بريطانيا قادرتان على القضاء على ألمانيا حينها ! ، إلا أن عزمهم على إبقاء السلام أثنى عزمهم عن هذا ، متشجعاً بهذا النجاح ، شدد هتلر حملته على ايجاد مساحة أكبر للألمان ، ومن ثمَ احتل النمسا في مارس 1938 ، وبشدة هددتشيكوسلوفاكيا في سبتمبر ، بعدما زاد هتلر جشعه وألقى بنظره إلى التشيك ، وبدت الحرب وشيكة ! وقامت فرنسا و بريطانيا بعقد مؤتمرٍ مع هتلر و موسيليني ، وفي مؤتمر ميونخوافق المؤتمرون على احتلال ألمانيا لإقليم "الزودنلاند" ( القطاع الجنوبى ) وفي مارس 1939 ، بسط هتلر يده على ما تبقى من تشيكوسلوفاكيا ، وعبر عن طريق أحد ممرات ألمانيا السابقة إلى بولندا ، وقاومه البولنديون بشدة .

* وأصبح واضحاً لهتلر أن السبيل الوحيد لضرب العالم .. هو القوة ! .. بعد مفاجأة العالم باتفاقية لنبذ العنف مع عدوه الأعظم ، الإتحاد السوفيتي ! ، أرسل قواته عبر الحدود البولندية في 1 سبتمبر 1939. بريطانيا و فرنسا تعهدت بمساندة بولندا في هذا الحدث العنيف ! ، وأعلنتا الحرب على ألمانيا بعد يومين من هذا الحدث !

* روسيا *
* وقت تدمير الألمان لـ بولندا ، تحرك الروس إلى الجزء الشرقي من أوروبا ، و قادت حملةالامتصاص في 1940 لـ لاتفيا ، أستونيا ، ليتوانيا ،كما امتدت أطماعهم إلى فنلندا ، وقهروا الفنلنديين المناضلين في حرب شتاء 1939 - 1940، ولكن بعد تصفية بعض نكسات الجيش الروسي المتعددة !


* استدار هتلر بعد ذلك إلى الروس في يونيوسنة 1941 . وبقوة بديعة استطاع اختراق خطوط الروس بالخدعة واسقط رجالهم في هجوم خاطف ومذهل ، حتى وصل إلى أسوار موسكو ! . ولكن . أوقف بالجو العاصف الذي هزم نابليون ، و قوة الدعم الروسية الداعمة للمدينة .


* والطريف أنه في تلك الأوقات ، كان موسيليني يرقب حرب رفيقه الديكتاتوري هتلر ويقوم بتجهيزاته للإنضمام لهذه الحرب ، حالماً تسنح الفرصة !

* جبهات الحرب *

* لم تكتف الحرب العالميه الثانية بـ اوروبا
كجبهة لها
ولكنها امتدت الى معظم انحاء العالم
- فكانت هناك الجيوش التى تعبر
انهارا من الطين ،

- ومنهم من كان يزحف تحت الغابات الكثيفة فى أدغال جنوب شرق آسيا ،
- ومنهم من عانى من شدة لهيب حرارة صحراء افريقيافى المعارك البريّة ،
- ومنهم من قاسى من شدة الصقيع فى المناطق المتجمده شمال روسيا ،
- ومنهم من كان اينتظر دوره فوق سطح البحار وتحت أمواج المحيطات ،
- ومنهم من كان يحارب بعيدا عن اوروبا فى الامريكتين و بعض جزر الاطلنطى .

* موجز عن الحرب *
* الحرب العالمية الثانيّة إسمٌ يطلق غالباً على الحرب الضخمة ( سنة 1939 إلى 1945 ) فقد كانت الحرب الأضخم و الأكثر تدميراً عبر تاريخ الإنسانية ، تضمنت صراعات ضخمة جداً ، ليس فقط في ساحتها الرئيسية ( أوروبا ) بل في أنحاء العالم الأخرى أيضاً ، توفي فيها أكثر من 25 مليون جندي ! بالإضافة إلى 37 مليون مدنى ! و تركت العديد من دول العالم ، على هاوية السقوط و الانهيار ، كما هدمت الاقتصاد العالمي إلى أدنى مستوياته .


* وتعود جذور الحرب العالمية الثانية إلى التسويات التي تم فرضها ما بعد الحرب العالمية الأولى فيمؤتمر فيرساي في عام 1919 حيث أدت إلى تغيير خريطة العالم وتعتبر الحرب العالميه الثانيه أضخم بدرجة كبيرة من الحرب العالميه الاولى رغم انها وليدتها .

* ويعرف الأغلبية أن بدايه الحرب العالمية الثانية كانت فى 1 سبتمبر 1939 عندما قامت المانيا بغزو اوروبا بادئة بـ بولندا . و لكن هناك قول آخر ان الحرب العالميه الثانيه بدأت فى اسيا عام 1937عندما قامت اليابان بقصف بعض الجزر الصينيه فى المحيط الهادىء معلنة إحتلالها لها ، كلا التاريخين صحيح فللحرب العالميه الثانيه - إن جاز التعبير - بدايتين كما كان لها أيضاً مرحلتين .

* البداية الاولى فى اسيا عام 1937 عندما قامت اليابان بقصف جوى شديد يستهدف اماكن مدنيه على جزر تحت السياده الصينيه ثم تلى ذلك ضمها لمنشوريا وإخضاعها للحكم اليابانى .

* البداية الثانية كانت فى اوروبا عام 1939 عندما انتهى الزعيم النازى من بناء امبراطوريته الالمانيه و تجهيز آلته الحربيه لغزو اوروبا مبتدئا ببولندا و الدانمارك والنرويج متخذا برلين قلبا لامبراطوريته النازيه .

* اما المرحلتين فهما
مرحلة أولى (1942 - 1939) : كان التفوق خلالها لصالح دول المحور حيث اكتسحت ألمانيا معظم الأراضي الأوربية بما في ذلك فرنسا .

مرحلة ثانية ( 1942 1945 ) : جنّدت خلالها الولايات المتحدة الأمريكية و الإتحاد السوفياتي كل إمكانياتها العسكرية لمواجهة ألمانيا و اليابان و إيطاليا بالنسبة لإيطاليا تم إخضاع روما في يونيو 1944 ، أما ألمانيا فخضعت برلين في مايو 1945 ، و بعد إلقاء القنبلتين الذرّيتين الأمريكيتين على مدينتي هيروشيما وناجازاكي في أغسطس 1945 استسلمت اليابان .

* بداية الحرب *
خريطة أوربا قبل بداية الحرب

* احتل الجيش الألماني النمسا في مارس 1938 وهو ما يعرف بـ الرايخ الثالث ودمجها في ألمانيا، ثم سيطر على تشيكوسلوفاكيا في العام التالي وأخذ يسعى للسيطرة على بولندا ، وفي الوقت نفسه قامت إيطاليا بغزو ألبانيا .

* وعقدت اتفاقية عسكرية بين روما وبرلين تقضي بأنه إذا تورطت إحدى الدولتين في الحرب مع دولة أخرى أو مجموعة من الدول فإن الدولة الأخرى تسارع إلى مساعدتها كحليفة وتقدم لها ما يلزمها في البر والبحر وفي المقابل حدث تقارب فرنسي – بريطاني مماثل ، وتعهد الإنجليز بضمان استقلال بولندا.

* والمعروف أن رئيس الوزراء البريطاني تشمبرلين لم يقف بحسم من احتلال الألماني لتشيكيا ولم يتقبل دعوة الرئيس السوفيتي ستالين بعقد مؤتمر للدول الكبرى لضمان حماية أوروبا الوسطى وشرق أوروبا لخشية بريطانيا من الخطر الشيوعي وسيطرته على أوروبا ، وعندما اشتدت الأطماع الألمانية في بولندا، لم تفلح جهود بريطانيا وفرنسا في إقناع بولندا بمرور الجيش السوفيتي في أراضيها .


* أمام ذلك الأمر وقـّع الاتحاد السوفيتي مع ألمانيا معاهدة عدم اعتداء في أغسطس 1939، وكان هذا الميثاق بمثابة الضوء الأخضر لألمانيا للهجوم على بولندا ، وفي 1 سبتمبر 1939 كانت القوات الألمانية تجتاز الحدود البولندية وتشعل شرارة الحرب العالمية الثانية، ووجه بريطانيا وفرنسا إنذاراً نهائيا لألمانيا في اليوم الثالث لدخولها بولندا للانسحاب منها، إلا أن الجيش الألماني لم يعرهما أي اهتمام وتمكن من السيطرة على الدانمارك والنرويج وهولندا وبلجيكا .


* وفي مايو من العام 1940 تمكن الجيش الألماني من هزيمة الجيشين الفرنسي والبريطاني ولم يبق خيار للحكومة الفرنسية غير الاستسلام مما مكن الجيش الألماني من إحكام السيطرة على الشمال الفرنسي وتنصيب حكومة فرنسية موالية لألمانيا النازية في الشطر الجنوبي من فرنسا في مدينة فيشي بقيادة الجنرال بيتان وقد عُرفت تلك الحكومة باسم ( حكومة فيشي ) .

* واحتل بعد ذلك البلقان لكنه فشل في احتلال بريطانيا بعد المعارك الجوية العنيفة بين الألمان والبريطانيين وفشل الغواصات الألمانية في قطع طرق مواصلات بريطانيا فيما وراء البحار .

* وقد عرفت الحرب حتى تلك الفترة باسم بـ " الحرب المزيفة - Phony War " لعدم مشاركة القوى العظمى في مسرح العمليات واقتصار المعارك في المسرح الأوروبي على ألمانيا وصغار الدول بالرغم من إعلان الحرب على ألمانيا من قِبل بريطانيا وفرنسا . تحولت ألمانيا عن احتلال بريطانيا وتوجهت شرقا نحو الاتحاد السوفييتي ، وفي يونيو العام 1941 غزت ألمانيا الاتحاد السوفييتي وتمكن جيشها من السيطرة على أراض شاسعة من روسيا ، دافع الجيش الروسي بقوة عن موسكوواستمرت معارك السيطرة على موسكو حتى الشتاء، ولم يكن في بال هتلر استمرار المقاومة الروسية حتى فصل الشتاء، إذ لم يتم تجهيز الجيش الألماني وتزويده بخطوط الإمداد لهذه الفترة . فمر فصل الشتاء على الجيش الألماني بقسوة نتيجة التخطيط السيئ لغزو موسكو. وبحلول فصل الربيع قرر الجيش الألماني السعي للسيطرة على حقول النفط في القوقاز بدلا من احتلال موسكو .

0 التعليقات:

أرسل أسئلتك في رسالة الآن هنا

foxyform

عنواني على الفايس بوك:

قناتي على اليوتوب

أعلن معنا... إعلانات الآن هنا ...


تبادل المعلومات

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More